التراجع عن الطلاق في السعودية

يتساءل الكثير من الأزواج عن إمكانية التراجع عن الطلاق في السعودية، وما حكم ذلك التراجع، ومتى يجوز ومتى لا يجوز.

لمعرفة المزيد عن الموضوع، اقرأ المقالة لأنك سوف تحصل على الإجابة الكافية عن استفسارك وستجد كل ما يتعلق بمسائل الطلاق والرجوع عنه.

احصل على المشورة القانونية من أفضل محامي طلاق في السعودية اتصل عبر الرقم 0591813333. أو انقر هنا.

هل يجوز التراجع عن الطلاق في السعودية؟

إن الجواب عن هذا السؤال يستلزم بيان الفرق بين التراجع عن الطلاق والرجوع بعد الطلاق.

    • فالرجوع بعد الطلاق، يعني مراجعة الزوج لزوجته بعد وقوع الطلاق بشكل فعلي، وتكون هذه المراجعة أثناء عدة الطلاق الرجعي دون عقد ومهر جديدين. أو بعد وقوع الطلاق البائن بعقد جديد ومهر جديد.
    • أما التراجع عن الطلاق في السعودية، فالمقصود به عدم إتمام الطلاق.

وبالتالي لا بد من توضيح نقطة هامة تتعلق بالتراجع عن الطلاق، وهي أن الطلاق الواقع بالإرادة المنفردة للزوج يقع بمجرد تلفظ الزوج بألفاظ الطلاق الصريحة أو الضمنية.

أما التراجع عن الطلاق فلا يمكن تصور وقوعه إلا في إحدى الحالات التالية:

    1. حالة تعليق الزوج طلاق زوجته على شرط، أو إضافته إلى مستقبل.
    2. حالة الاتفاق بين الزوج والزوجة على إجراء الطلاق أمام المحكمة.
    3. حالة طلب الطلاق من قبل الزوجة أمام المحكمة.

فيديو توضيحي.

حكم التراجع عن الطلاق

إذا ما أردنا أن نبين حكم التراجع عن الطلاق بالسعودية، يجب أن نوضحه وفق الحالات الثلاث التي ذكرناها في الفقرة السابقة:

    1. حالة التراجع عن الطلاق المعلق على شرط أو المضاف إلى مستقبل، وهنا يتعلق التراجع بنية الزوج. فإذا قصد الطلاق في التعليق، فإن الطلاق يعتبر واقعًا، ولا يمكن التراجع عنه، وأما إن كان قاصدا فقط الحث والمنع والتخويف للزوجة، فإن الطلاق لا يقع، ويتوجب عليه دفع كفارة اليمين.
    2. حالة الاتفاق بينهما أمام المحكمة، فيحدث أن يتصالح الزوجان، ويتم التراجع عن الطلاق.
    3. حالة التراجع عن الطلاق نتيجة الاتفاق بين الزوجين، ويشترط أن يكون الاتفاق بأن الزوج لا يتلفظ بألفاظ الطلاق إلا بعد الرجوع عن الطلاق بعد طلبه من الزوجة أمام المحكمة، إذ يمكن أن يلعب مركز المصالحة والحكمان دورًا في إعادة الوئام بين الزوجين، فتتراجع الزوجة عن طلب الطلاق.

الأسئلة الشائعة.

في حال كان هناك طلب إثبات طلاق مقدم من أحد الزوجين، فإنه يمكن إلغاء ذلك الطلب من خلال بوابة ناجز الإلكترونية، خاصة إذا ما تمت المصالحة بين الزوجين واتفقا على الرجوع لبعضهم البعض.
يجب أن يتم إثبات الطلاق الرجعي في السعودية خلال 15 يومًا من تاريخ المراجعة، وذلك بتوثيقها لدى المحكمة بشكل مباشر، أو توثيقها إلكترونيًا عبر ناجز.
نعم، يحق للزوج أن يراجع زوجته بعد الطلاق الرجعي أثناء عدة الطلاق الرجعي، دون الحاجة لعقد ومهر جديدين، كما يحق له مراجعتها بعد الطلاق البائن بينونة صغرى بعقد ومهر جديدين، أما الطلاق البائن بينونة كبرى، فلا يحق له ذلك، إلا بعد زواجها برجل آخر وطلاقها منه، دون تواطؤ مع الزوج الأول.
إن حكم من حلف بالطلاق ثم رجع وفقًا لما أفتى فيه الشيخان ابن باز وابن عثيمين رحمهما الله، يعود لنية الحالف، فإذا قصد الطلاق بحلفه، فإن الطلاق يقع، أما إذا قصد به فقط الترهيب والتخويف والحث، فإن ذلك الطلاق لا يقع، وتجب كفارة اليمين.

وفي ختام مقالتنا عن التراجع عن الطلاق في السعودية، ومتى يجوز ذلك، والتي وضحنا من خلالها الشروط والأحكام لتراجع الزوج عن طلاق زوجته.

كما ننصح أي من الزوجين في هكذا قضايا، أن يستعينا بأفضل المحامين المختصين بقضايا الطلاق لدى مكتب الصفوة للمحاماة والاستشارات القانونية، للأخذ بيدهما نحو الحل القانوني السليم.

تفاصيل أخرى قد تهمك: ما هو الطلاق الذي لا رجعة فيه، و شروط اثبات رجعة، كذلك صك اثبات رجعة. بالإضافة إلى طريقة توثيق الطلاق بالمحكمة، وشروط الطلاق بعوض، وقد تحتاج إلى محامي طلاق في جدة.

رأيان حول “التراجع عن الطلاق في السعودية”

  1. السلام عليكم
    طلقني زوجي بمحكمه ناجز وصدر صك الطلاق
    وبعد مرور شهر تلفظ لأحد اقاربي بقوله
    ( رديتها )
    وانتهت العده ولم يوثق الرجعه في المحكمه
    ماذا عن ذلك ؟

    علما انه هاجرني من قبل الطلاق بشهور طويله الى هذا اليوم

    رد

أضف تعليق

لديك استشارة قانونية؟
تواصل مع محامي