زوجتي عند اهلها وتطلب الطلاق، هل يحق لها ذلك؟

يتساءل أحد الأزواج وهو في حيرة من أمره بالسؤال التالي: زوجتي عند اهلها وتطلب الطلاق، هل يحق لها ذلك؟

ستجد في هذه المقالة جوابًا على سؤاله، وتوضيحاً للحالات التي يحق فيها للزوجة طلب الطلاق، وحكم ترك الزوجة عند اهلها وعدم تطليقها.

انقر هنا لطلب استشارة قانونية من أفضل محامي طلاق سعودي عبر الواتس اب.

زوجتي عند اهلها وتطلب الطلاق

إن الجواب الذي سنقدمه عن التساؤل الذي يسأله الكثير من الأزواج، بأن زوجتي عند اهلها وتطلب الطلاق، هل يحق لها ذلك؟، أو زوجتي طلبت الطلاق وذهبت لبيت اهلها، يرتبط فيما إذا كان ذلك طلب الطلاق قبل الدخول أو الخلوة الصحيحة أم بعدهما.

قبل الدخول أو الخلوة الصحيحة

إن الزوجة قبل الدخول أو الخلوة الصحيحة، يمكنها البقاء في بيت أهلها، وعدم ذهابها إلى بيت زوجها، إذا كانت لديها أسباب موجبة في ذلك. أو رغبت بفسخ عقد الزواج، وبالتالي يمكنها طلب الطلاق دون أية إشكالية تتعلق بتركها لبيت الزوجية.

كما أن نظام الأحوال الشخصية السعودي منح الحق للمرأة بعدم الانتقال إلى بيت الزوجية، وتسليم نفسها للزوج، ما لم يتم أداء مهرها المتفق عليه كاملًا. فإذا ما سلمت نفسها للزوج حقيقة أو حكمًا، فإن حقها في عدم الذهاب إلى بيت زوجها يسقط، إذا ما هيأ لها زوج المسكن المناسب.

بعد الدخول أو الخلوة الصحيحة

بعد الدخول والانتقال إلى بيت الزوجية، فإنه من الواجب على المرأة عدم ترك بيت زوجها، إلا لعذر شرعي مقبول، وإلا عُدّت ناشزًا.

هل يمكن للزوج إجبار الزوجة على العودة إلى بيت الزوجية؟

لا يمكن للزوج وفقًا لعقد الزواج باعتباره وثيقة رسمية، إجبار الزوجة على العودة إلى بيت الزوجية، سواء أراد ذلك من خلال رفع دعوى قضائية. أو تقديم طلب بذلك إلى دائرة التنفيذ القضائي، ليجبرها على العودة ولو بالقوة.

والمشرع السعودي لم يجبر الزوجة على العودة لبيت زوجها. حيث نصت المادة 75 من نظام التنفيذ القضائي على:

أنه لا ينفذ الحكم الصادر على الزوجة بالعودة إلى بيت الزوجية جبرًا. ثم عاد وألغى هذه المادة بالمرسوم الملكي رقم م/110 لعام 1441هـ، وبناءً عليه ألغت وزارة العدل دعوى انقياد الزوجة من بوابة ناجز. كما توقفت المحاكم عن إصدار الأحكام إجبار الزوجة على العودة لبيت زوجها.

زوجتي عند اهلها وتطلب الطلاق ماذا أفعلإذا تركت الزوجة بيت الزوجية، وذهبت إلى اهلها، وطلبت الطلاق، أمامه حلان: إما أن يتفق مع الزوجة على إجراء المخالعة بينهما، لقاء بدل مادي تدفعه الزوجة له. وإما أن يحاول إصلاح ذات البين مع زوجته، إذا كان يرغب باستمرار الحياة الزوجية، وهنا يتوجب عليه عرض الأمر على الحكمين بتقريب وجهات النظر، والوصول إلى اتفاق يرضي الطرفين.

حكم ترك الزوجة عند اهلها وعدم تطليقها.

تحدثنا في الفقرات السابقة عن ترك الزوجة بيت زوجها، والذهاب إلى بيت اهلها والاستعصاء لديهم، وطلب الزوجة الطلاق. ولكن ماذا لو حدث بالعكس، كأن يطرد الزوج وزوجته من بيته، وتذهب للإقامة عند اهلها، ويتركها دون طلاق.

وفقًا لنظام الأحوال الشخصية السعودي، فإن:

للزوجة الحق فيما إذا رغبت بالطلاق، بأن ترفع دعوى فسخ عقد زواج نتيجة الضرر والشقاق الذي أصابها. والمتمثل في ترك الزوج لها في بيت اهلها دون أن يطلقها، فذلك أكبر ضرر يقع للزوجة. حيث أكدت الشريعة الاسلامية على حقوق الزوجه في طلب الانفصال.

حيث يعتبر ترك الزوج لزوجته بهذه الطريقة، أكبر قرينة ودليل على الضرر الواقع من قبل الزوج بحقها. أما إذا لم ترغب بالطلاق حفاظًا على أسرتها، فيمكن لها أن تتقدم بتلك الدعوى. وتطلب عرض القضية على الحكمين بالإصلاح بينها وبين زوجها.

وبكافة الأحوال، فإن القاضي في محكمة الأحوال الشخصية، يتوجب عليه النظر في تلك الحالة بتمعن وتمحيص. وإن استلزم الأمر يحيل القضية إلى الحكمين، فلربما كانت الأسباب الموجبة لترك الزوج زوجته في بيت اهلها. نتيجة أسباب خاصة بينهما، فإذا ما أصرّ الزوجان على التفريق، فلا بد للقاضي من أن يحكم بالطلاق.

وإما إذا تبين للقاضي، بأن الزوج متعسف في استعمال حقه ومتعنت، وقد ترك زوجته في بيت اهلها دون أن يعيدها إلى بيته. أو أن يطلقها وذلك للإضرار بها فقط، فهنا يحكم بالتفريق بينهما مع حصولها على حقوقها كاملة.

الأسئلة الشائعة حول مقالنا زوجتي عند اهلها وتطلب الطلاق في السعودية.

إذا تركت الزوجة بيت الزوجية، وذهبت إلى اهلها، وطلبت الطلاق، أمامه حلان:
إما أن يتفق مع الزوجة على إجراء المخالعة بينهما، لقاء بدل مادي تدفعه الزوجة له.
وإما أن يحاول إصلاح ذات البين مع زوجته، إذا كان يرغب باستمرار الحياة الزوجية، وهنا يتوجب عليه عرض الأمر على الحكمين بتقريب وجهات النظر، والوصول إلى اتفاق يرضي الطرفين.
ليس بالضرورة أن تسقط حقوق الزوجة إذا ما طلبت الطلاق، فقد يكون طلبها للطلاق نتيجة الضرر والشقاق الواقع بحقها من قبل الزوج، وهنا يمكنها الحصول على حقوقها بالكامل، إذا ما أثبتت وقوع ذلك الضرر، وقد تطلب الزوجة الطلاق نتيجة علة منفرة في الزوج لم تكن عالمة بها وقت عقد الزواج.

وبذلك نكون قد وصلنا لنهاية مقالتنا حول التساؤل: زوجتي عند اهلها وتطلب الطلاق في السعودية، موضحين لكم حكم ترك الزوجة عند اهلها وعدم تطليقها.

ومن الأفضل لأي شخص يعاني من مشكلة إقامة زوجته عند اهلها وطلبها الطلاق، بأن يستعين بأفضل مكتب للمحاماة بالسعودية، وهو مكتب الصفوة للمحاماة والاستشارات القانونية. انقر هنا لمعرفة معلومات التواصل مع مكتب الصفوة.

أحصل على معلومات عن: طلب الطلاق من طرف الزوجة في السعودية، اذا طلبت المرأة الطلاق بدون سبب، حقوق الزوجة اذا طلبت الطلاق، كذلك نقل كفالة زوج مواطنة بعد الطلاق في السعودية.

أضف تعليق

لديك استشارة قانونية؟
تواصل مع محامي